السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
كل عام وأنتم بخير، وإلى الله أقرب.

سؤالي:
أنا سيدة ولدت منذ ستة أشهر، وأعاني من ألم شديد في الثديين طوال الوقت, ذهبت للطبيبة, وعملت لي فحصا بالعيادة، وقالت كل شيء على ما يرام، وكتبت لي (cataflam and evening primorose) وقالت أن أضع كمادات مياه باردة على الصدر، ولكن الألم مستمر برغم ذلك، فماذا أفعل؟

سؤالي الآخر:
والدتي عمرها 50 عاما، انقطعت عنها الدورة، الطبيبة كتبت لها كليمادينون, وكالسيوم, وفيتامين سي, وأقراص اكتئاب سيتالوبرام منذ شهر، والأعراض كما هي: سخونة في الجسم، وعدم نوم, وقلق، وقرأت على النت أنه من الممكن أن تستخدم علاجا هرمونيا.

من فضلك -يا دكتورة- ما هو العلاج؟ لأنها تعبت جدا.

وجزاكم الله خيرا.




الإجابــة


إن الآلام التي تحدث في الثدي عندك إن كانت بدون ارتفاع في الحرارة، وكانت في الجهتين فتكون بسبب عدم إفراغ الثدي من قبل طفلك خلال الإرضاع, حيث يحدث تجمع الحليب, وحدوث الاحتقان, وفي هذه الحالة فإن العلاج يجب أن يكون عن طريق تفريغ الثدي في كل رضعة من قبل الطفل, وبشكل كامل, أو باستخدام جهاز الشفط, وعادة ما يتمكن الطفل الرضيع من إفراغ الثدي كاملا في خلال فترة 20 دقيقة, فيجب عليك إعطاء طفلك الثدي وهو بحالة جوع شديد، ووضعه على كل جهة مدة عشر دقائق على الأقل, فإن كان جائعا فإنه سيقوم بإفراغ الثدي في الجهتين في خلال هذه المدة, وبالتالي سيخف الاحتقان.

لكن إن كنت تعانين من الألم مع وجود حرارة, أو خروج إفراز من الثدي, فهنا قد يكون قد حدث التهاب في نسيج الثدي، ويجب تناول المضاد الحيوي.

بالنسبة لوالدتك الفاضلة فإن لم يكن لديها مشكلة طبية مثل: التجلط في الساق, مرض كبدي, سكري, أو غير ذلك يمنع من استخدام العلاج بالهرمون البديل فيمكنها تناوله, ومن الأفضل أن تقوم بالكشف الطبي عند الطبيبة قبل البدء باستخدام الهرمون البديل، فإن لم يتبين ما يمنع من استخدامه فيمكنها تناول دواء يسمى (PROGYLUTON)، وطريقة تناوله تشبه تماما طريقة حبوب منع الحمل, ولكنه ليس مانعا للحمل.

ويجب تناول الحبوب يوميا بنفس الموعد, وعند انتهاء العلبة يتم التوقف مدة سبعة أيام, وستنزل دورة شهرية في خلال 2-5 أيام, ثم بعد انتهاء السبعة أيام يجب فتح علبة جديدة, والبدء بها.

إن العلاج بالهرمون البديل يعتبر أفضل حل للأعراض التي ترافق سن اليأس، لكنه يتطلب متابعة دورية عند الطبيبة المختصة من أجل عمل بعض الفحوص الروتينية، أهمها فحص الثدي, وفحص مسحة عنق الرحم.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك, وعلى والدتك ثوب الصحة والعافية دائما.